تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
عاصفة ثلجية
نيويورك- وكالات

ضربت عواصف عاتية، محملة برياح شديدة وأمطار غزيرة وثلوج، مناطق في شمال شرق الولايات المتحدة،امس الثلاثاء، مما أسفر عن مقتل شخصين، وعطل حركة النقل وسبب انقطاعا للكهرباء على نطاق واسع في منطقة يقطنها عشرات الملايين من الناس.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية إن هناك ما يقرب من 50 بلاغا عن تساقط الثلج في ولايات بينها أوهايو وبنسلفانيا ونيويورك وكونيتيكت.

وتراجعت شدة العواصف بحلول الساعة العاشرة والنصف صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (0230 بتوقيت غرينتش)، لكن فرانك بيريرا خبير الأرصاد الجوية في الهيئة قال إن التحذيرات من السيول لا تزال سارية في شرق ولاية ماريلاند وديلاوير وجنوب نيوجيرسي، حيث لا تزال الأمطار غزيرة.

وأضاف بيريرا أن الثلج الذي كان في حجم كرات التنس حطم نوافذ سيارات وبيوت.

وقال موقع باور أوتيج الذي يتتبع خدمة الكهرباء إن ما يقرب من500 ألف مشترك في ولايات نيويورك ونيوجيرسي وكونيتيكت وبنسلفانيا وفرجينيا كانوا من دون كهرباء حتى وقت متأخر من ليلة امس الثلاثاء، وهو عدد أقل عما كان في وقت سابق من نفس اليوم.

وقالت محطة القطارات المركزية في نيويورك من خلال حسابها على تويتر إنه جرى وقف خطوط للقطارات بسبب العواصف.

وأفاد موقع فلايت "أوير دوت كوم" الذي يتابع خدمات الطيران أن ما يقرب من 500 رحلة جوية في مطارات تخدم منطقة نيويورك ألغيت امس الثلاثاء، وألغيت أكثر من 100 رحلة في مطار لوغان الدولي في بوسطن.