تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
مجلس الامن
نيويورك - بنا

دعا مجلس الأمن الدولي بورما الى تسريع الجهود لعودة اللاجئين الروهينغا بشكل آمن إلى ديارهم بعد حذف عبارة في مسودة سابقة تشير إلى انتهاكات لحقوق الانسان.

وحض مجلس الامن في بيان بورما على "تسريع جهودها لخلق الظروف المواتية من أجل عودة اللاجئين والنازحين الروهينغا بشكل آمن وطوعي وبكرامة من منازلهم في ولاية راخين، ومعالجة الاسباب الجذرية للأزمة".

و جاء البيان عقب عودة مراقبين من مجلس الامن من مهمة تقصي حقائق في بورما وبنغلادش استمرت من 28 ابريل إلى الاول من مايو.

وكانت مسودة سابقة تقدمت بها بريطانيا ودعمتها فرنسا والولايات المتحدة قد دعت لاجراء "تحقيقات شفافة في اتهامات بانتهاكات لحقوق الانسان" لكن الصين رفضتها.

وتواجه بورما انتقادات دولية منذ حملة تطهير عرقي عسكرية بدأتها في اغسطس 2017 تسببت بنزوح اكثر من 700 الف من الروهينغا من منازلهم في شمال ولاية راخين.

م.ب