تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
الجزائر - وكالات

قال رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحيى إن اقتصاد البلاد سيتحسن خلال العام الحالي مع زيادة الإيرادات من صادرات النفط والغاز الطبيعي، والتي كانت هوت إلى النصف منذ عام 2014.

وأضاف أويحيى للصحفيين بحسب موقع سي ان بي سي عربية إن العام الماضي كان صعبا لكن العام الحالي سيكون أفضل مشيرا إلى أن معدل البطالة ارتفع إلى 11.7% العام الماضي.

وبحسب بيانات رسمية زادات صادرات النفط والغاز الطبيعي بنسبة 25% إلى 7.1 مليار دولار خلال أول شهرين من عام 2018، ارتفاعا من 5.67 مليار دولار في الفترة ذاتها من العام الماضي.

يذكر أن الجزائر من كبار موردي الغاز إلى أوروبا وتعتمد بشدة على إيرادات تصدير الطاقة التي تشكل نحو 95% من إجمالي الصادرات و60% من ميزانية الدولة.

وقال أويحيى إن من الضروري عرض أوجه إنفاق عوائد الطاقة المقدرة بألف مليار دولار على مدى أربع فترات.