تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
القاهرة - سونا

قال وزير المالية المصري عمرو الجارحي امس الأربعاء إن مصر تستهدف إصدار سندات دولية مقومة بالدولار قيمتها بين ستة وسبعة مليارات دولار في السنة المالية 2018-2019 التي تبدأ في يوليو المقبل.

وكانت مصر جمعت هذا الأسبوع 2.46 مليار دولار من بيع سندات مقومة باليورو لأجل ثماني سنوات و12 عاما.

وفي إطار مسعى لسد عجز الميزانية وتعزيز حيازاتها الدولارية باعت مصر أيضا سندات دولارية بأربعة مليارات دولار في فبراير الماضي.

وقال الوزير المصري إن الحكومة لا تصدر مديونية داخلية وخارجية إلا لتمويل عجز الموازنة ودعم خطط التنمية، مشيرا إلى أن العجز المتوقع في الموازنة هو 8.4%.

وارتفع الدين الخارجي لمصر منذ ذلك الحين ليصل إلى 80.8 مليار دولار في نهاية الربع الأول من السنة المالية 2017-2018 التي تنتهي في 30 يونيو المقبل.

وخلال عام 2017 اقترضت مصر 18.8 مليار دولار، كما سددت ثلاثين مليار دولار تتوزع بين ديون خارجية ومستحقات شركات النفط الأجنبية، إلى جانب التزامات ومصروفات لجهات حكومية.