منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة - ابو ظبي

05
ديسمبر

- في كلمته خلال افتتاح "منتدى تعزيز السلم" بأبوظبي
- د.العيسى: مجازفات التطرف محسوبةٌ على أصحابها لا على الأديان
- السلام العالمي يمر بالسلام الداخليّ مع النفس والأفراد والمجتمعات

20
ديسمبر
الأمة الإسلامية تمر بأصعب فتراتها في أحداث ذهب ضحيتها الأبرياء

أبوظبي :

18
ديسمبر

  معالي أمين الرابطة في منتدى أبو ظبي لتعزيز السلم: (مكابرةُ التطرّف في حتمية الدولة الوطنية هروبٌ إلى خيالٍ يصطدمُ بالسنن الإلهية).

وأضاف : (تشكّلت نظريات التطرّف عن الدولة الوطنية نتيجة انحباس شكلي في صورتها الطوباوية .. وفيما ينشد التشدد الكمالية يطلب الاعتدال الواقعية)

 

14
ديسمبر

معالي الأمين العام مخاطباً المؤتمر العالميّ لـ منتدى تعزيز السلم في  أبوظبي: (صعوبةُ استيعاب بعض الأقليات مفهومَ الاندماج الوطني "الإيجابي" شكّل مُعضلة صَعّدت من حملات الإسلاموفوبيا، وكان لبعض الفتاوى وخطاب الدعوة غير المنسجم مع خصوصية الزمان والمكان والأحوال أثرٌ في ذلك)

14
ديسمبر

معالي الأمين العام مخاطباً المؤتمر العالميّ لـ منتدى تعزيز السلم في أبوظبي: (العاطفة الدينية المجردة عن "الوعي الشرعي" أسهمت في تصعيد حملات الإسلاموفوبيا .. مثلما أسهم في ذلك أيضاً عدم كفاءة بعض المواجهات الفكرية لأطروحات طرفي نقيض التطرف)

12
ديسمبر

معالي الأمين العام مخاطباً المؤتمر العالميّ لـ منتدى تعزيز السلم في أبوظبي: (نتج عن غياب الأحكام الخاصة لفقه المهجر اجتهادات خاطئة أسهمت في تصعيد حملات اليمين المتطرف ضد المسلمين تضاف لافتعالاته الأخرى عبر مزايدات كراهيته ومناورات تصريحاته .. والإثارة الإعلامية المصاحبة لها)

 

12
ديسمبر

معالي الأمين العام مخاطباً المؤتمر العالميّ لـ منتدى تعزيز السلم في أبوظبي: (السلام إما أن يُغرس بالقيم حيث حراستها المستدامة، أو بالقوة حيث تحولاتها المفاجئة) .،،. (وكلما سَمَا الضمير الإنساني في أفراده ومجتمعه .. والعالمي في مؤسساته كلما كان أقربَ للسلام)

 

تعريف بالرابطة

رابطة العالم الإسلامي منظمة إسلامية شعبية عالمية جامعة مقرها مكة المكرمة.