تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
مؤتمر دولي في روما الخميس المقبل لبحث أزمة الأونروا المالية
غزّة- بترا

أعلن المستشار الإعلامي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، عدنان أبو حسنة، أن "مؤتمرًا مهمًا للغاية سيُعقد في 15 من آذار الجاري بالعاصمة الإيطالية روما على مستوى وزراء خارجية دول العالم لمناقشة أزمة الاونروا التي تهدد وجودها".
وأوضح أبو حسنة، في تصريحات صحفية، أنه تم دعوة اللجنة الاستشارية العليا لـ"أونروا" لحضور المؤتمر، بالإضافة لحضور الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش والمفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني.
وأشار إلى أن المؤتمر سيناقش الأزمة المالية الكبرى التي تعيشها "أونروا" وتهدد عملياتها ووجودها بعد تقليص الولايات المتحدة الأمريكية نحو 300 مليون دولار من تمويلها.
ونوه أبو حسنة إلى أنه بالإضافة إلى العجز الذي سببه القرار الأمريكي، هناك عجز منظور في ميزانية "أونروا" يقدر بـ150 مليون دولار، مضيفًا "بالتالي هناك عجز كبير يهدد وجود أونروا وعملياتها في كافة الأقاليم".
وأعرب أبو حسنة عن أمله في أن ينجح المؤتمر بتوفير الدعم اللازم للوكالة لتخرج من أزمتها الحالية مؤكدا أن استمرار العجز سيكون له تداعيات خطيرة وكارثية على الأوضاع الإنسانية والخدمات المقدمة للاجئين الفلسطينيين.