رابطة العالم الإسلامي‬ تصدر "إيضاحاً مهماً" بخصوص عددٍ من الجهات المشبوهة :-

تحيط رابطة العالم الإسلامي عموم المهتمين بالعمل الإسلامي بأن هناك عددا من المراكز والجمعيات والمجامع والاتحادات والمنتديات والهيئات حول العالم تنسب نفسها ل لعلم والفكر والعمل الإسلامي.
من بينها من يشغل مقار افتراضية عبر شبكة الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي ليس لها كيان حقيقي أو موثوق، وإنما هي تنظيمات وهمية أو مشبوهة أنشئت لسرقة الأموال أو تمويل الإرهاب أو التمرير بعض الأفكار المتطرفة أو لتوظيف سياسي أو حزبي أو لتلقي الدعم والتأييد لأجندتها الخاصة.
علاوة على انتحال بعض الأفراد أوصافا ومناصب في العمل الإسلامي لا حقيقة لهاء أو قيامهم بأنشطة تهدف لخدمة جماعات أو تنظيمات مشبوهة أو أفكار متطرفة أو أعمال إرهابية.
ولكون الرابطة تمتلك قاعدة معلومات متكاملة في هذا الشأن تستند على استطلاعات موثقة لمئات العلماء وطلبة العلم والدعاة والمفكرين الإسلامي ين التابعين لمجالسها ومجامعها وهيئاتها ومراكزها ومكاتبها العالمية فضلا عن علاقاتها الوثيقة مع عدد من الجهات العالمية ذات الصلة فإنها تدعو الجميع إلى عدم الترد د في الاستطلاع منها عن أي جهة يراد التعامل معها أو التلقي عنها .
مع التنويه بأن الرابطة في رؤيتها الجديدة وبعدها العالمي والتاريخي المسؤول عن الشأن الإسلامي وتوصيفها كمنظمة دولية تقدم خدماتها ذات العلاقة الجهات حكومية وأهلية حول العالم.