أوضحت رابطة العالم الإسلامي أن ما يتعرض له المسلمون الروهينجيون في بورما من اعتداءات وحشية، وإبادة جماعية على مرأى ومسمعٍ من الجميع، يُعَدُّ وصمة في جبين الإنسانية، ونعياً على قيمها الأخلاقية ونظامها الدولي.

أدانت رابطة العالم الإسلامي التفجيرات الانتحارية التي وقعت قرب مدينة مايدوجوري شمال شرق نيجيريا، وحادث الدهس الذي استهدف تجمعًا لعشرات الأشخاص في وسط مدينة برشلونة الأسبانية، مما أسفر عنه وقوع عشرات القتلى والجرحى.

الصفحات