تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
دمشق - وكالات

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن أكثر من نصف مليون شخص قتلوا منذ اندلاع الحرب في سوريا قبل أكثر من سبعة أعوام، موضحاً أن نحو 85 في المائة من الضحايا مدنيون قتلتهم قوات الحكومة السورية وحلفاؤها.

تسبب النزاع السوري الذي ينهي بعد يومين عامه السابع بمقتل أكثر من نصف مليون ألف شخص، بينهم أكثر من مئة ألف مدني، وفق حصيلة أوردها المرصد السوري لحقوق الانسان امس الاثنين (12 مارس/ آذار 2018). وأضاف المرصد المقرب من جماعات المعارضة ويحصي أعداد القتلى من خلال شبكة مصادر داخل سوريا أنه يعرف هوية أكثر من 350 ألفاً ممن قتلوا، أما باقي الحالات فقد علم بمقتلهم لكنه لا يعرف أسماءهم.

وبدأ الصراع بعد خروج احتجاجات حاشدة يوم 15 مارس/ آذار من عام 2011، وهو صراع تشارك فيه قوى إقليمية وعالمية وأجبر ملايين الأشخاص، أو أكثر من نصف عدد السكان قبل الحرب، على الفرار من ديارهم. وأضاف المرصد أن نحو 85 في المئة من الضحايا مدنيون قتلتهم قوات الحكومة السورية وحلفاؤها.

ومع اقتراب الحرب السورية من عامها الثامن، تستمر المعارك العنيفة في مناطق عدة بينها الغوطة الشرقية قرب العاصمة دمشق وعفرين قرب الحدود التركية.