تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
جدة - واس

وقعت المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية على هامش الاجتماع السنوي الرابع والأربعين أربع مذكرات تفاهم مع مجموعة البنك الشعبي المركزي والوكالة المغربية للطاقة المستدامة، والأخضر بنك ووكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف.
وتهدف مذكرات التفاهم إلى تعزيز أعمال المؤسسة وتوسيع خدماتها في أسواق الدول الأعضاء خلال الاجتماع السنويّ للمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات المُنعقد في مراكش بالمغرب.
وأوضح الرئيس التنفيذي للمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات أسامة القيسي، أن مذكرات التفاهم تؤكد على التزام المؤسسة تجاه المغرب، ودعمها للتجارة والاستثمار في جميع أنحاء أفريقيا وسائر القارات، متطلعاً إلى العمل ومواصلة إحداث تأثير تنمويٍّ وحيويٍّ لدى جميع الدول الأعضاء".
وتهدف مجموعة البنك الشعبي المركزي للمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات من خلال مذكِّرة التفاهم الأولى أن تبني شَراكة إستراتيجية مع مجموعة البنك الشعبي المركزي، الذي يعد أحد البنوك الرائدة في المغرب، كما تهدف إلى زيادة تمويل مجموعة البنك الشعبي المركزي للأسواق الأفريقية من خلال دعم الصادرات والواردات من وكالاتها الفرعية في الدول الأعضاء في المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات.
وأبان أن الوكالة المغربية للطاقة المستدامة ستدعم مذكِّرة التفاهم الثانية المُبرَمة مع الوكالة، استثمارات الطاقة المستدامة من المغرب إلى الدول الأعضاء الأخرى في المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، وتُمثِل مذكِّرة التفاهم الثالثة المبرمة مع الأخضر بنك تعاونًا لدعم الصفقات في الدول الأعضاء لدى المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، عن طريق تقديم آليات تأمين متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية.
ووقعت المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات مذكِّرة التفاهم الرابعة مع وكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف, لهدف تنشيط التعاون القائم في مجال دعم الاستثمارات الأجنبية للمساعدة في تسهيل إقامة المشروعات الاستثمارية حول العالم.
يذكر أن المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات هي عضو في "مجموعة البنك الإسلامي للتنمية"، التي تهدف إلى توطيد العلاقات الاقتصادية بين البلدان الأعضاء في "منظمة التعاون الإسلامي" على أساس مبادئ الشريعة الإسلامية، حيث جاءت "الرؤيا" التي تعمل المؤسسة على تحقيقها، أن تكون المؤسسة التأمينية والائتمانية الواجهة المفضلة للتجارة والاستثمار المكرسين لتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة في البلدان الأعضاء، وتيسير التجارة والاستثمار بين البلدان الأعضاء والعالم من خلال تقديم حلول وخدمات تأمينية لتخفيف المخاطر و المتوافقة مع الشريعة الإسلامية.