تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
نجم معتم يحير العلماء
نيويورك - وكالات

كشفت دراسة جديدة أن مراقبي الفضاء رصدوا تعتيما غير متناظر دام يوما كاملا، لضوء نجم اكتُشف مؤخرا.
ولوحظ ميل النجم «EPIC 204376071» إلى التعتيم، بنسبة تصل إلى 80% لمدة يوم كامل، قبل سطوعه مرة أخرى بمعدل أبطأ من معدل التعتيم.
ولاحظ الباحثون أنه بعد التعتيم، بدا النجم هادئا خلال 160 يوما من مراقبته عبر مركبة NASA الفضائية «Kepler»، أثناء مهمة K2.
وبدت ظاهرة التعتيم، المعروفة باسم الاستثارة غير متناظرة، ويعتقد فريق البحث أن «قرصا دائريا من مادة مغبرة مثبتة إلى جسم صغير يدور حول النجم المضيف»، يمكن أن يكون السبب وراء التعتيم الحاصل.
ويقع النجم، الذي يبلغ عمره نحو 10 ملايين سنة، على بعد 440 سنة ضوئية من الأرض، ووصف العلماء هذا النجم بأنه قزم أحمر صغير وخافت، مع كتلة ودرجة حرارة منخفضة.