تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
رابطة العالم الإسلامي تدشن برنامج كبش العيد في باكستان
إسلام آباد - واس

دشنت الهيئة العالمية للإغاثة والرعاية والتنمية التابعة لرابطة العالم الإسلامي برنامج (كبش العيد) بمناسبة عيد الأضحى المبارك في باكستان.
وأقيم حفل بهذه المناسبة امس بالمكتب الإقليمي لرابطة العالم الإسلامي في العاصمة الباكستانية إسلام آباد بحضور عدد من المسؤولين الباكستانيين.
وأوضح المدير الإقليمي لرابطة العالم الإسلامي مدير مكتب الهيئة العالمية للإغاثة والرعاية والتنمية في باكستان بالنيابة سعد بن مسعود الحارثي ان مشروع كبش العيد الذي تم تدشينه تنفذه رابطة العالم الإسلامي كل عام في عدد من دول العالم، ويقوم بذبح الاضاحي في عيد الاضحى المبارك وتوزيع لحومها على المستفيدين من الفقراء والمحتاجين .
وأضاف أن هذا المشروع يأتي ضمن الجهود الإنسانية التي تقدمها رابطة العالم الإسلامي عبر الهيئة العالمية للإغاثة والرعاية والتنمية مدعومة بعطايا وإحسان أيادي المجتمع السعودي الكريم.
من جانبه، رفع عضو برلمان إقليم البنجاب الباكستاني الدكتور راشد حفيظ الشكر باسمه ونيابة عن الحكومة والشعب الباكستاني الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ وللمملكة حكومة وشعباً على دعم بلاده، مؤكداً أن المملكة لم تدخر جهداً في الوقوف مع باكستان في كل الأوقات الصعبة.
وأكد أن الهيئة العالمية للإغاثة والرعاية والتنمية التابعة لرابطة العالم الإسلامي تعد من أفضل المنظمات الإغاثية العاملة في باكستان، وهي في طليعة من يتقدم بيد العون خلال الكوارث الطبيعية التي شهدتها باكستان، فضلاً عن جهودها الإنسانية وأعمالها الإغاثية ورعايتها للأيتام والأرامل والمحتاجين.
وأشاد بجهود معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى لنشاط رابطة العالم الإسلامي والهيئات التابعة لها.